الموسيقار أحمد صدقي

اللحن أشهر من صاحبه.. أحمد صادق نموذجًا

الموسيقار أحمد صدقي
الموسيقار أحمد صدقي

“حنن علينا ..علينا يا كريم

حنن علينا

بفضل دا الشهر الكريم  .. حنن علينا”

 

الكلمات لبيرم التونسي، والألحان لعبقري مصري هو ملحن ورسام وخبير أثار مصرية، ورغم أننا كلنا نعرف أغانيه إلا اسمه لا يعرفه إلا عشاق الموسيقى فقط، من أغانيه “م القب للقلب رسول” و “شوفت منام”  و “عشا الهوا المهجور” لليلى مراد كما لحن أول أغنية يظهر بها عبد الحليم حافظ فى أوبريت عوف الأصيل .

 

أحمد صدقي(1917-1987)

الموسيقار العبقري الذي يغني القرار والجواب بصوته الخشن القوي لكن الجميل بأسلوب فى بداية أوبريت ليلة من الف ليلة وليلة الذي لحنه سنة 1949.

 

من أسرة عشقت موسيقي سيد درويش، ومن أوائل الدفعات المتخرجة في مدرسة الفنون الجميلة سنة 1935.

 

نحت أكثر من تمثال لعل أبرزهم تمثال “محمدين النوبي” الذي عُرض فى صالون القاهرة سنة 1936، واشتراه الملك فؤاد بـ 20 جنيهًا. وفى نفس السنة فاز بجائزة مختار عن تمثال المرأة المصرية هدى شعراوي.

 

لنعرف قصة ذلك النحات الذي تحول إلى هذا الموسيقار الذي اُعتبر جواهرجي الاذاعة المصرية، نرجع لوظيفته كرسام في وزارة الآثار والتي مكنته من طلب أن يلحن الموسيقار زكريا أحمد أوبريت “وفاء النيل”.

 

لكن زكريا أحمد طلب مبلغ كبير، مما دفع رئيس صدقي إلى تشجيع مرؤوسه على تلحين الأوبريت بنفسه لأنه كان مهتم بالموسيقي ودارس لها فى معهد الموسيقي العربية، وبالفعل لحن الأوبريت بشكل عبقري .

ليتنقل صدقي للعمل فى الإذاعة سنة 1946، ويطلب منه حافظ عبد الوهاب أنه يتولى قسم الريف، ليلحن كمية أوبريتات وصور غنائية كبيرة جدًا، منها أوبريت ليلة من الف ليلة وليلة. وبصوته الخشن الغريب يلحن ويغني الأغنية الوحيدة فى تاريخ الغناء العربي عن الشحاتين أو المساكين. لكنها أغنية مرحة وراقصة جدًا، تفوق الأغاني الجديدة فى خفتها بالإضافة لصوت الممثل المشهور فؤاد شفيق الذي أدى الكلمات بخفة دم ليست غريبة عليه، وكانت تشاركه الغناء شافية أحمد، وكارم محمود فى دور الأمير، ونظيم شعراوي فى دور الشرير.

 

والأوبريت نفسه يُعرض حاليا على المسرح القومي بطولة يحي الفخراني.

 

أحمد صدقي لحن لأغلب مشاهير المطربين كعبد المطلب وشادية وليلى مراد ونجاة وعبد الحليم حافظ، بالإضافة لتحلينه مونولوج لاسماعيل ياسين اسمه “أنا .. أنا”.

 

تميزت الحان صدقي بالموسيقى والمقامات العربية كالنهاوند والعجم والحجاز كار، وطبعا لأن الأفضل هو سماع الحانه من وصفها بالكلام فأنا أدعوكم للاحتفاء بهذا الموسيقار العبقري الذي نحب الحانه لكننا لا نعرف أنها له مثل “سماح وإنشالله ما اعدمك” لمحمد قنديل، و”كلمني يا قمر” لليلى مراد، و “عواد باع أرضه” ذلك الأوبريت الشهير.

 

ومن فرط اهتمام صدقي بالمقامات والإيقاعات الشرقية ابتكر مقامات جديدة طلبت الدكتورة رتيبة الحفني عميدة معهد الموسيقى العربية تدريسها فيما بعد وسماها على اسماء بناته ،ولم يهتم أبدًا بالتوزيع الموسيقي الغربي أو استخدام الطابع الغربي فى الأغنية متأثرًا بأستاذه زكريا أحمد ورياض السنباطي .

 

وفى الخمسنيات لحن حوالي 120 أغنية للأفلام السينمائية منها شاطئ الغرام لحسين صدقي وليلي مراد وأمير الانتقام لأنور وجدي.

 

كما تميز فى الغناء الجماعي والحماسي مثل “أبنك يقولك يا بطل” لعبد الحليم و “اصبح الآن عندي بندقية” لأم كلثوم و”أمجاد ياعرب أمجاد” لكارم محمود وكانت الافتتاحية لإذاعة صوت العرب لسنوات طويلة.

عن معتز صلاح

معتز صلاح
دارس للنقد المسرحي وروائي، ومصور فوتوغرافي محترف.

تعليق واحد

اترك تعليقاً