الرئيسية / إبداع / قصة قصيرة

قصة قصيرة

سارة حمدي تكتب: أبيض وألوان وأسود

كان المدخل مفتوحًا ويسهل لأي شخص الدخول. وقفت أمام الباب وفتحته ثم دخلت. وجدت أناسًا كثيرين جالسين يتحدثون صمتوا لبرهة فور دخولي – أو هكذا شعرت – عادوا بعد لحظات لحديثهم مرة أخرى. بخطوات بطيئة ومترددة دخلت، تجاوزت الطاولات وتوغلت داخل المكان أكثر. وصلت أخيرًا لمدخل ممر صغير يوصلك إلى …

أكمل القراءة »

قصة قصيرة: دفاتر … أقراص

«رأيتك اليوم تمشي كالسلحفاة»، يسألني بحذر صديقي الطيب عن حالي، فأجيبه بالمعتاد من إجابات، يكرر سؤاله بعد أن يخبرني أنه رآني «أتهادى» بجوار مستشفى أحمد ماهر، فأقول إني منهك فحسب. أميل دون سبب أعرفه أثناء سيري، أخطو ببطء، وأتنفس بصعوبة، لا تنفك من وجهي عقدة الحاجبين، خصوصًا تحت أشعة الشمس، …

أكمل القراءة »

أنا هون.. (قصة قصيرة)

  حين كانت الدماء تسيل على معظم الأراضي السورية في صيف عام ٢٠١١ كانت حلب تنام في العسل، وتأكل مختلف أصناف الكباب والكبب، زرتها حينذاك لرؤية الأهل وقضاء بعض المشاغل فيها، ولسوء حظي اصطحبت سيارتي في مشوار عمل مهم في قصر العدل ذلك اليوم، كان الزحام على أشده في آخر …

أكمل القراءة »

في ليلة من الليالي.. (قصة قصيرة)

وليست كأي ليلة..فقد طلبتُ مِراراً في أعوام مضت، لطالما كنت أطلب وأطلب ولا أعبأ بالإجابة.. هل يمكنك توقع إدراكِ ما لا يمكن أن تدركَه عيناك؛ فقط بطلبه ليل نهار طيلة شهرٍ كامل من كل عام!   إن هذا مستحيلٌ وفق حدودك البشرية.. هذا ما تتوقف عنده أنت، لا شيء يوقفك …

أكمل القراءة »

الغاز المُسيل للشجون (قصة قصيرة)

  دوَّى انفجار هز الجميع. من أين أتى؟ الرؤوس تتساءل، والهرولة كانت في جميع الاتجاهات. لم يحاول أحد أن يستغل الموقف لصالحه، بدا الأمر يفوق التصور. من أين أتى الانفجار؟ أين الجرحى؟ عربات الإسعاف تصرخ، لا أحد يجيب! أين ألسنة النار لنخرسها؟ هكذا لوَّحت عربات المطافئ بخراطيمها، لا شيء … …

أكمل القراءة »