الرئيسية / مصطفى علي أبو مسلم (صفحه 3)

مصطفى علي أبو مسلم

مصطفى علي أبو مسلم
محرر منصات الإعلام الاجتماعي بمجموعة نيتشر للأبحاث، مؤسس منصة على فكرة.

أحلامُه الأخيرة.. (قصة قصيرة)

أحلام، شكرها لأنها أيقظته من الواقعِ قليلًا، كانت الأصوات تعالت من حوله، وهو لم يستطع إسكاتَها، حاول، لكن لم يعد هناك زمامٌ ليمسك به، فتعود كما كانت هادئة.. في هذه الأحلام، رأى أنه يركب الساقية التي تدورُ بشكلٍ رأسي في الملاهي، ثم التي تدورُ أفقيًا في الريف، ثم رأى أنه …

أكمل القراءة »

بالنيابة عن الحياة.. خواطر على هامش فيلم collateral beauty

  ماذا لو تجسدت الحياة لشخص لا يفهمها وأجرت معه حوار؟ فكرة جيدة، لكن هذه ليست قصة الفيلم. ببراعة شديدة تخلص صانعو العمل من شغل بال الجمهور بالحبكة ليكثفوا حضور المعنى، بل قل المعاني، التي يقوم عليها الفيلم، الدعاية التي ربما كشفت جزء كبير من فكرة الفيلم، ومع ذلك جذبت …

أكمل القراءة »

الناس مبسوطة!

صوت عجلات سيارة الأمن المركزي تبشر بدفعة جديدة من المعتقلين، يسترق النظر شاب صغير من خلف سور “البلكونة” الكبيرة في القصر القديم، التي هي قسم شرطة الدقي، حيث يُحتجز عشرات الشباب لحين وصول ضباط أمن الدولة للتحقيق معهم، يهمس بيقين في زملائه أنه بالتأكيد “معنى أنهم لسه بيقبضوا على ناس أنها والعة. …

أكمل القراءة »

هذه أشياء تجعلنا أحياء!

مرحبًا صديقي العزيز، هل هذه هي مصادفة، لا ليست مصادفة، كنت أفكر بك، لو لم أقابلك بالمصادفة لكنت اتصلت بك، قلنا ليست مصادفة، أريد أن أحدثك في شأن يخصني، هو يخصك، هو شيء مشترك بيننا نحن الأثنين، أعرف أناس كثيرين يشبهوننا، لكني لم أعد أشبهني، صحيح أنظر إلى المرآة ولا …

أكمل القراءة »

مشهدان من ميدان التحرير

دعوني أحكي لكم مشهدين عاينتهم أثناء تغطيتي لإندلاع شرارة ثورة 25 يناير التي أطاحت بهيبة الداخلية، وأصابتها بجرح عميق لازال يصيبها بالجنون حتى هذه اللحظة   الأول نزلت يوم الثلاثاء 25 يناير 2011 بغرض تغطية مظاهرة كبيرة ربما يصل عدد المشاركين فيها إلى 6000 وتنتهي بالتفريق بالعنف والقبض على بعض …

أكمل القراءة »