الرئيسية / حوارات / محمد صابر: ديواني يتناول قضية الشعر نفسه وتوصيلها للجمهور أمانة #حوار

محمد صابر: ديواني يتناول قضية الشعر نفسه وتوصيلها للجمهور أمانة #حوار

محمد صابر

تحدث من خلال قصائدة عن ذاته وحواء و الحياة والفن والشعر والعتاب والحب و الوجع والعناد والخوف و الضعف وغيرهم. اقترب في كلماته لعدد من القصائد من الروح الصوفية في الألفاظ والموسيقى الروحانية، مزج بين القصيدة العامية بشكلها المعروف الآن وفن الواو النابع من الموال . اهتم بالإنسان بمختلف أوضاعه في المجتمع . لديه القدرة على إلقاء قصائدة  بطريقة تمتزج بالسحر تأثر من يستمع إليها ولا يمل . في بطاقته الشخصية اسمه مواطن صابر .. طول عمره صابر  ..  صُدر حديثًا له ديوان  ” 30  يوم مجاز ” بالعامية المصرية تواجد بمعرض القاهرة الدولى للكتاب 2016 . و  السطور التالية تتضمن لقاءنا مع الشاعر / محمد صابر

 

ديوانك الحالى يحمل اسم” 30 يوم مجاز “هي وأنا والشعر”” . ما سر الرقم 30 و ماذا تقصد بــ “هي وأنا والشعر “؟
الديوان يتحدث عني بشكل عام  وعن حواء في حياة الشاعر وفي حياتي بشكل خاص وعن الشعر كنظرة عامة ونظرتي أنا كشاعر للشعر نفسه وده من خلال 30 يوم وكأن كل يوم من التلاتين يوم حالة مختلفة يمر بها الشاعر في حياته المليئة بالأحداث ووجهات النظر المختلفة والتي تختلف مع كل حالة وكل يوم يمر عليه له رؤيته وفلسفته الخاصة
ما الحالة التي تتحدث عنها من خلال قصائدك ؟
تتناول القصائد حالات متنوعة من الشعر تنوعت بين الرومانسي والاجتماعي والسياسي من خلال رحلة بين 30 حالة مختلفة ما بين حب الوطن والشوق للحبيبة والحالات الانسانية والاجتماعية التي تلمسنا جميعًا
ما أكثر قضية قمت بإيصالها للقارئ من خلال قصائد ديوانك ؟
قضية الشعر نفسه ” أهميته وسحره على المتلقى و ما فيه من بيان وموسيقى تأسر قلوب الناس” فعلى الشاعر أن يكون أمينًا في حمله لرسائل الشعر لأن الله هو من خصّه بها دونًا عن الناس جميعًا هذا إن كان شاعرًا وفنانًا حقيقيًّا .
هل هناك رسالة معينة وددت لو تسردها بالديوان لكنها لم تتم ؟
الديوان يحمل تجربة نقدر نقول عليها ثلاثية الأبعاد وهذا واضح من الاسم الهامشي للديوان “هي وأنا والشعر ” و هناك نصوص أخرى برسائل أخرى كان من الصعب أن تكون به  لأنها بعيد كل البعد عن الشكل العام له و ربما يأتي يوم وتكون في ديوان أخر.
قصيدة “ثم” كلماتها ساخرة” . فممّ تسخر؟
أسخر من الأوضاع الحالية للأمة العربية عامة ومن الوسط الأدبي الذي أنتمي إليه خاصة عبر منظوري الخاص والذي خرج في كلمات القصيدة
نص “محاولة أخرى للفرح ” .. لماذا لا يبدو أنه يسعى حقًا للفرح ؟
نقدر نقول عليه نص يحمل الروح العدمية والخائفة والناقمة على ما حولها بعد أن كانت تنظر للعالم بنظرة ضيقة كنظرة الطفل الخائف من أمه ولكنها بعد ذلك تتسع تلك النظرة وتصطدم بالواقع الأكثر ألم ومعاناة
نص “تفارق ليه” من تعاتب من خلاله الحبيب أم الشعر ؟
لأول وهلة الناس بتفتكر انه نص رومانسي فيه العتاب للحبيب، ولكن الحقيقة انه نص عتاب فعلاً ولكن ليس للحبيب بل للشعر والوحي نفسه فكان بمثابة خوض في حياة الشاعر ومدى تعلقه بشعره وصدقه له وكم هو صعب على الشاعر أن يعيش دون شعر ووحي فيصرخ في جنون “تفارق ليه”
حدثنا عن مزجك للفن وعلاقته بالحياة فى قصيدتك “رقصة حياة”  .
” رقصة حياة ” هو نص يحمل الطابع الرومانسي العاطفي ولكن في طياته يظهر ما في الفن من رقي ورفعة تجعل الإنسان أكثر تحضرًا وإنسانيةً من أي شخص أخر فالفن هو أول الوسائل للرقي والتقدم ولا أكون مبالغًا إن قلت للحياة فالمجتمع كلما زاد حسه الفني كلما أصبح أكثر تحضرًا ورقيًّا وكلما قَلّ هذا كلما اتجه في خطوات ثابتة نحو الهمجية والعنف.
ما سبب توقفك عن الكتابة فترة بعد تجميعك للديوان والشروع في إصداره ؟
تجربة صدور الديوان جعلت منه حمل ثقيل على صدري وده جعلني أتوقف عن الكتابة لفترة وتوقفي جعلني مهموم فكان لازم أزيل هذا الحمل عشان أفكر فيما يليه وتستمر حياتي بشكل طبيعي لأني كنت حاسس إنها توقفت عند هذا الحد كما أنه وجب علىّ عرض تلك الرسائل على الناس لأنها كالأمانة يجب أن ترد لأصحابها مرة أخرى وأصحابها الأحق بها هم الناس أنفسهم ليس الشاعر وإلا لِمَ يكتب الشاعر في الأساس!!
ما هي نوعية الانتقادات التي وجهت لديوانك ؟
الانتقادات على الديوان بشكل عام كانت تصب في إن بعض الأشخاص كانت شايفة إني كنت مُغالي في أهمية الفن في المجتمع بصفة عامة والشعر بشكل خاص وبعض النصوص أتت مناقضة لنصوص أخرى زي نص “ماتصدقيش أي شاعر “ونص “الشعر وحي” ، ومن الردود الايجابية علي الديوان الثناء على محاولة استعادة الفن القديم من فلكلور في فن الموال و مربعات الواو  وربطه بالشكل الحديث من شعر تفعيلة
ماذا عن أخر نص قمت بكتابته ؟
نص اسمه “حوا ” أناقش فيه قضية أدم و حواء من وجهة نظري كشاعر على مر العصور ومدى تأثيرها عليّ كأنسان يحيا نفس الحياة ويمشي نفس الطريق.

عن أسماء بركة

أسماء بركة
صحفية وكاتبة

شاهد أيضاً

أغنية ياربا الفيحاء غناء أم كلثوم

كلمات أغنية ياربا الفيحاء لأم كلثوم

كلمات: محمود حسن اسماعيل ألحان: رياض السنباطى وفق الله على النور خطانا والتقت في موكب …

تعليقات