الارتقاء بعشوائيات الهجانة مبادرة تطلقها “بيت البركه” من أجل تعزيز كرامة ساكني المنطقة

طفل على السلالم
يحلو للكثيرون الحديث عن منطقة عزبة الهجانة بمدينة نصر عن أنها مقر سكن البلطجية و اللصوص و أنها يجب إبادتها حتي لا تشوه جمال و حضارة هذا الحي، لكن “مؤسسة عمارة الإنسان الثقافية” صاحبة مشروع “بيت البركة” رفضت هذا الإفتراض و فضلت النزول لتطوير هذه المنطقة و الإرتفاع بأهلها و ذلك بتطبيق مفهوم عالمي و هو “جودة الحياة”.
و هذه الجودة المقصود بها أن يعيش الفرد بنفس إمكانياته المادية و لكن بسعادة فأمور مثل السكن و التعليم و الصحة تعتبر حقوق و لكن تجويد الحياة بمعني أن يكون مستوي هذا السكن لائق و ليس من الطوب الأحمر المنفر علي سبيل المثال و بمعني أيضا أن يرتدي هذا الشخص ملابس نظيفة و سليمة تحترم آدميته و أن يكون لديه نادي رياضي و إجتماعي فالنوادي ليست حكرا علي الأغنياء وحدهم ، و في سبيل تحقيق هذه الجودة يطلق مشروع “بيت البركة” مبادرة جديدة كما توضح “نجوي رؤوف” مؤسسته و من أوائل من عمل علي التطوير منطقة عزبة الهجانة منذ ثماني سنوات و لكنها بدأت وحدها و اليوم بعد الثورة تكمل المشوار مع عشرات الشركاء الجادين و تبحث عن المزيد،و عن المبادرة تقول المهندسة نجوي: لا نهدف إلي إعطاء المسكنات أو نقل ساكني هذه المنطقة من أماكنهم أو حتي توزيع المساعدات العينية ثم الإختفاء بعدها و لكن نهدف لتحسين حياة هؤلاء الأفراد علي أسس علمية صحيحة.
تكمل “نجوي عبدالروؤف” قائلة:نهدف إلي إجراء دراسة ميدانية و إجتماعية و نفسية و صحية و بيئية لمعرفة إحتياجات سكان المنطقة من فصول محو الأمية و أعداد المتسربين من التعليم و كذلك حصر القوي العاملة الموجودة لديهم،و نقوم بالتعاون مع طلاب قسم عمارة بكلية الهندسة بجامعة عين شمس دراسة مسحية للمنطقة و التي تقرب مساحتها من نحو 120 ألف متر مربع.
و تضم المبادرة أيضا تنظيم قوافل طبية ثابتة من طلبة كليات الصيدلة و الطب من عدة تخصصات تعالج ما يقرب من 5 آلاف شخص،و أيضا تتضمن المبادرة التعاون مع مجموعة “ايد واحدة” و التي أسست فصل دراسي لمحو الأمية و تقوم بتنظيم ندوات في الشارع لسكان المنطقة،و يتعاون أيضا مجموعة”قوم يا مصري” و تضم مجموعة من الأطباء الشباب مسلمين و مسيحيين كونوا هذه المجموعة علي الفيس بوك عقب أحداث الفتنة الطائفية لنبذ روح العداء بين أبناء الوطن الواضح،كما تشارك أيضا مجموعة “عيش و ملح” التنموية و التي سوف تتبني الإعلان عن مبادرة تطوير منطقة عزبة الهجانة في ندوة تقام بساقية الصاوي يوم 28 مارس الجاري لتشجيع إنضمام متطوعين جدد و بمشاركة الخبير المعماري د.عادل ياسين.
تختم المهندسة نجوي حديثها بالتأكيد علي أن هدف هذه المبادرة هو إعطاء سكان المنطقة الحق في التعبير عن أرائهم لكي يتعلموا أن يعيشوا ب كرامة.

 

هذا المحتوى من مجلة فورورد 

عن على فكرة

منصة إعلامية مستقلة

شاهد أيضاً

مجلة فورورد السنة الرابعة العدد الخامس والعشرون يناير 2014

اترك تعليقاً